~/Images/Resources/default_ar.jpg
أسئلة وأجوبة بشأن المراجعة الدورية الشاملة (العالمية) لمجلس حقوق الإنسان- أكتوبر/ تشرين الأول 2007
المراجعة الدورية الشاملة آلية جديدة من آليات مجلس حقوق الإنسان يقوم بموجبها على نحو منتظم بمراجعة مدى وفاء جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، البالغ عددها 192 دولة، بواجباتها والتزاماتها حيال حقوق الإنسان. وستقوم هذه الآلية على التعاون، وتستند إلى معلومات موضوعية وموثوقة، وتطبَّق على قدم المساواة على جميع الدول. وتتألف عملية المراجعة الدورية الشاملة مما يلي: التحضيرات من جانب الدولة وسواها من المعنيين، ومن ذلك مثلاً إجراء تشاور على المستوى الوطني لإعداد مدخلات الدولة في المراجعة، وتجهيز الأساس الوثائقي لذلك،حوار تفاعلي من ثلاث ساعات ضمن مجموعة العمل المعنية بالمراجعة الدورية الشاملة مع الدولة المعنية،تبني مجموعة العمل المعنية بالمراجعة الدورية الشاملة التقرير الخاص بمراجعة الدولة،اعتماد المجلس (في جلسة عادية) حصيلة المراجعة،المتابعة والتنفيذ من جانب الدولة ذات الصلة وسواها من المعنيين، كل حسب اختصاصه. ونظراً لكون المراجعة الدورية الشاملة آلية جديدة، ما زال هناك الكثير من الغموض بشأن الطريقة التي ستعمل وفقها في الممارسة العملية، وبشأن ما إذا كانت ستثبت فعاليتها في تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها. وعلى الجانب الإيجابي للصورة، تتيح جِدَّة الآلية للمنظمات غير الحكومية وللحكومات فرصة صياغة ما ستكون عليه هذه الآلية، بما ذلك عبر إرساء السوابق الجيدة


تحميل