الخدمة والحماية- حقوق الإنسان والقانون الإنساني

دليل لقوات الشرطة والأمن

اللجنة الدولية للصليب الأحمر، جنيف، 1998

 

يتوجه هذا الدليل الذي أعدته اللجنة الدولية للصليب الحمر إلى المسؤولين عن تدريب وتعليم أفراد قوات الشرطة والأمن. وقد أعدت محتويات الدليل كي تساعدهم على:

 

1-    إعداد تعليم نظري حول موضوع أو أكثر من الموضوعات التي تتناولها الفصول التالية، بغية تزويد الموظفين المكلفين بإنفاذ القوانين، بجميع رتبهم ومستوياتهم، بما يقتضيه الأداء السليم لمهامهم من معرفة وفهم لحقوق الإنسان وللقانون الإنساني؛

2-    تكوين مفهوم لتقنيات وتكتيكات جديدة- وتطويع التقنيات والتكتيكات الموجودة من قبل- لتزويد الموظفين المكلفين بإنفاذ القوانين، بجميع رتبهم ومستوياتهم، بالمهارات الضرورية لكفالة الأداء السليم لمهامهم؛

3-    وانطلاقا مما سبق، إدراج مبادئ حقوق الإنسان والقانون الإنساني ضمن مناهج التدريب الحالية، أو وضع مناهج تدريبية جديدة، سواء على المستوى النظري ( المعرفة/الفهم) أو المستوى العملي ( المهارات/التطبيق) سعياً إلى كفالة استمرارية التعليم والتدريب في هذا المجال.

 

على أن هذا الدليل لم يكتب بغرض توفير تعليم نظري لأفراد الشرطة والأمن دون سواهم. ذلك أن محتوياته يمكن أن تكون ذات فائدة مماثلة لأفراد القوات المسلحة لدى قيامهم بوظائف تتصل بإنفاذ القوانين ( حين يتولون، مثلاً، مهمة حفظ النظام العام). ويمكن أن يجد فيه أفراد القوات المسلحة عموماً، فضلاً عن أفراد قوات الشرطة والأمن، نصاً مرجعياً مفيداً. وهو بصفة هذه، يمكن أن يكون موضع اهتما من رجال القضاء ودارسي القانون الدولي العام الذين يولون اهتماماً خاصاً لمجال إنفاذ القانون، كما يمكن أن يفيد بوجه عام العاملين في مجال حقوق الإنسان والقانون الإنساني.

 

يضم الدليل ستة عشر فصلاً ترد تحت ستة عناوين رئيسية وتتناول شتى جوانب إنفاذ القانون. وقد سعينا إلى جعل كم فصل كيانا منفصلاً وقائماً بذاته. ويبدأ كل فصل بشرح موجز يحدد موقع الموضوع الذي يتناوله من البناء العام للدليل، كما تتضمن الفصول إحالات إلى الفصول الأخرى كلما اقتضى الأمر. وعلى ذلك، يمكن للقارئ استخدام الدليل بالترتيب الذي وردت به فصوله ابتداء من الفصل الأول إلى الفصل الأخير، كما يمكنه أيضاُ أن يدخل مباشرة إلى الموضوع الذي يحظى باهتمامه في فصل معين، أو أن يجمع بين أي عدد من الفصول.

 

من مقدمة الدليل




شارك هذه الصفحة: