خطة درس حول العمالة المهاجرة

" ضع نفسك في حذاء المهاجر"

 

العمر

11-12 عام

الوقت المطلوب

60 دقيقة

المكان

في الداخل أو الخارج

عدد المجموعة

15-20

مستوى النشاط

نشط

المواد المطلوبة

قطع قماش، أوراق، أقلام رصاص

القيمة الأساسية التي نهدف للوصول إليها

تقبل الآخر

قيم أخرى

احترام التعددية، الاحترام، العدالة

 

هدف النشاط

اختيار بعض المواقف التي من الممكن أن يعيشها المهاجر والتفكير بما يلي:

-          الصعوبات التي يواجهها العمال المهاجرون الجدد

-          كيف يمكننا مساعدة العمال الأجانب للتأقلم

 

الحقوق والواجبات

الحق في عدم التمييز (المادة 7)، حقوق الإنسان للعامل المهاجر وأفراد عائلته ( المواد 8-35)

الهدف من اللعبة

أن يفهم الأطفال بشكل جيد معاناة وخبرة العمال المهاجرون

 

تحضير المواد

تحضير أوراق ثبوتية من خلال قص أوراق وتحديدها من خلال أحرف

ج: جواز سفر

ش: شهادة ميلاد

$: نقود

ت: تذكرة سفر

تحضير مجموعة تحتوي على الأربعة أوراق المذكورة أعلاه لكل طفل

 

كيفية اللعب

  1. مدخل للعبة من خلال نقاش بسيط

-          سؤال الأطفال إذا كانوا يعرفون من هو العامل المهاجر

-          سؤال الأطفال إذا كانوا يعرفون لماذا يقوم بعض الناس بالسفر للعيش خارج بلدانهم

من المهم التوضيح هنا أن العمال المهاجرون بشكل عام يقررون السفر إلى بلدان أخرى باختيارهم الحر

 

  1. التوضيح للأطفال أنهم سوف يضعون أنفسهم في مكان العامل المهاجر الذي يحاول السفر من بلده الفقير حيث لا يوجد فرص عمل إلى بلد آخر حيث يحلم بعمل ومستوى معيشي أفضل. هذا العامل المهاجر ( العاملة المهاجرة) يحاول الدخول للبلد المضيف بطريقة غير شرعية عبر البحر من خلال ركوب قوارب صغيرة

هناك 4 مراحل لهذه اللعبة في كل مرحلة يقوم الميسر بسرد جزء من القصة واختيار الأطفال الذين سيلعبون الأدوار المختلفة

 

المرحلة (1): ركوب القوارب الصغيرة

يبدأ الميسر بشرح الحالة الاقتصادية للعامل الذي يريد الهجرة وعدم قدرته على إيجاد عمل في بلدة الفقير، لذلك يحاول هذا العامل للذهاب لبلد آخر وإيجاد فرص جديدة للعمل وكسب الرزق لإعالة عائلته

 

-          يسأل الميسر الطلاب عن القوارب الصغيرة، كم تتسع من الناس وما هي المخاطر التي تواجه الركاب في عرض البحر

-          يقوم بعض الطلاب بتمثيل دور الماء ( البحر) والبعض الآخر يمثلون دور ركاب القارب الصغير المكتظ الذي يتمايل في عرض البحر

-          الأطفال ركاب القارب يضعون قطع القماش في جيوبهم أو يلفوها حول خصرهم. عندما يكون القارب في عرض البحر يتمايل بين الأمواج العاتية يقوم الأطفال الذين يمثلون البحر بسحب قطع القماش دلالة على وقوقع بعض الركاب بالبحر وغرقهم. يحاول الركاب سحب قطع القماش من البحر دلالة على محاولات الإنقاذ التي تنجح أحيانا ولكن تفشل أحيان أخرى

-          ينتهي هذا الجزء من اللعبة عندما يبقى عدد قليل من الركاب في القارب

 

المرحلة (2): الأوراق الثبوتية

يوضح الميسر للأطفال أن المهاجرين فقدوا أوراقهم الثبوتية خلال عملية الغرق والإنقاذ

ولكن يحتاج المهاجرون لأوراقهم الثبوتية لإظهارها واستخدامها لإيجاد عمل وسكن في البلد الجديد  

يقوم الأطفال بعملية البحث في البحر لإيجاد بعض الأوراق الثبوتية التي فقدوها

-          يختار الميسر 8 أطفال يقسمهم إلى 4 أزواج، كل زوج مسؤول عن إيجاد مجموعة من الأوراق الثبوتية ولكن لإيجاد هذه الأوراق من المطلوب من كل زوج العمل بجهد كبير مثل السباحة لمسافة طويلة، القفز مرات عديدة، الصعود على ظهر الآخر، الصراخ بصوت عالي وإيجاد طرف للتعاون لإيجاد والوصول للأوراق

-          الزوج الذي حصل على جميع الأوراق خلال وقت محدد يصل إلى البلد الجديد

 

المرحلة (3): اللغة

-          يصل العمال المهاجرون للشاطئ وتكون الشرطة في استقبالهم ووضعهم في السجن لدخول البلاد بطريقة غير شرعية. يوضح الميسر للأطفال أن العمال المهاجرين لا يتكلمون لغة البلد الجديد ولا يستطيعون شرح موقفهم للشرطة إلا باستخدام لغة الإشارة

-          يجب أن يقوم الأطفال بالتوضيح للشرطة ما يلي من خلال لغة الإشارة

1.      أنهم عمال وليسوا مهربين أو مجرمين

2.      شرح المكان الذين يريدون العمل به: محطة بنزين، إنشاء بناية، مدرسة....

 

المرحلة (4): في السجن

يشرح الميسر للأطفال أن الشرطة لم تقتنع بأسباب المهاجرين لدخولهم البلاد بطريقة غير شرعية فيتم أخذ المهاجرين للسجن

 

-          يضع الميسر الأطفال الذين يمثلون دور حراس السجن على شكل دائرة مغلقة يقف/يجلس بداخلها الأطفال الذين يمثلون دور السجناء المهاجرين

-          يسأل الميسر الأطفال أن يقووا بالأدوار حسب الأمور التي من الممكن أن يعانيها المهاجرون داخل السجن وكيفية تعامل حراس السجن معهم

-          يسأل الميسر الأطفال عن البدائل التي من المكن استخدامها لتسهيل حياة المهاجرين والبدائل التي يمكن للبلد المضيف استخدامها بدلا عن السجن لحماية حقوق المهاجرين والحفاظ على كرامتهم

ملاحظة: الرجوع إلى " بدائل الاعتقال المتعلق بالهجرة" في هذا العدد من موارد  

 

نقاش المجموعة

بعد انتهاء اللعبة يقوم الأطفال بعرض أفكارهم ومواقفهم بعد الخوض في هذه الخبرة، من الممكن استخدام الأسئلة التالية للإرشاد:

 

الإحساس

-          هل أعجبتكم اللعبة؟

-          ما هو الدور الذي أعجبكم أكثر؟ لماذا؟

-          عدد بعض الأحاسيس التي راودتكم خلال اللعبة

 

التفكير

-          هل سبق وأن هاجرت؟ هل تعرف أحد قام بالهجرة؟

-          كيف يشعر الناس الذين يتركون بالدهم للعيش في بلاد أخرى؟

-          ما رأيك بموقف الشرطة من المهاجرين؟ لماذا تعتقد أنهم عاملوهم بهذه الطريقة؟

 

العمل  

-          ماذا نستطيع أن نفعل كأفراد لجعل حياة العمال المهجرين أسهل ونحسسهم بأنهم مرغوبون؟

-          ماذا نفعل إذا رأينا عنف يمارس ضد العمال المهاجرين؟

 

  ترجمة واقتباس عن دليل تدريبي من إنتاج المركز الدولي للتربية على حقوق الإنسان- كندا

 

 




شارك هذه الصفحة: